+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 6 إلى 8 من 8
  1. #6
    له بصمات على طريق العلم المذهله is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    889

    المستوى: 38 [?]
    نقاط الخبرة: 1,426,853
    المستوى القادم: 1,460,206

    معدل تقييم المستوى
    98

    افتراضي رد: كيف تكتب موضوع التعبير مع موضوعات تعبير كثيرة ومتنوعه

    الشباب : أساس النهضة وله دور عظيم فى الانتاج والتقدم .
    * الأفكــــار :
    1) أهمية الشباب لكل أمة . 2) اهتمام الدين بالشباب .
    3) نماذج من الشباب الناجح . 4) دورنا فى الاهتمام بالشباب .
    5) دور الشباب فى زيادة الانتاج والتقدم . 6) الخاتمة .
    الموضوع
    الشباب هم أساس النهضة والتقدم , وعصب الأمة وروحها , وقلب الوطن النابض وساعده القوى , وجيشه المجاهد وسيفه المهند , فإذا أردت أن تعرف تقدم الوطن أو تأخره فياترى تنظر إلى من ؟ لا شك أنك تنظر إلى الشباب , نعم إلى الشباب تنظر إلى الشباب معلم أو معلمة , طبيب أو طبيبة , مهندس أو مهندسة , طالب أو طالبة . . . إلخ , انظر إليهم فى أخلاقهم وعلمهم وملابسهم وكلامهم , فمن يقدم الوطن إلا الشباب ؟ ! ومن يحمى الحمى إلا الشباب ؟ ! ومن ينصر الأمة إلا الشباب ؟ ! ومن يبر والديه إلا الشباب ؟ ! ومن يحرر المقدسات إلا الشباب ؟ ! . . . بارك الله لنا فى شبابنا وفتياتنا جميعاً , ومن أجل ذلك وصانا الرسول بالشباب فقال : ( استوصوا بالشباب خيراً فقد نصرنى الشباب وخذلنى الشيوخ ) , فما أجمل أن يهتم طلابنا وطالباتنا بالعلم والإيمان والأخلاق والصلاة والرجولة والكرامة وبر الوالدين وصلة الأرحام وقضايا الوطن المهمة وشئون الأمة وتحرير المقدسات , وهؤلاء الشباب تهتم بهم الدولة وتجعلهم فى أماكن مرموقة وتجعلهم قادة وتضعهم فى مكانة عالية وتغدق عليهم الجوائز والأوسمة وهؤلاء قال الله فيهم : ( إنهم فتية آمنوا بربهم وزدناهم هدى ) , فعلى شباب مصر أن يهتم بالعمل والمذاكرة إن كان طالباً وأن يهتم بالإنتاج والعمل إن كان خريجاً وموظفاً , فما أجمل أن نأكل من عمل أيدينا وما أجمل أن نحافظ على شعار ( صنع فى مصر ) , وتعالوا بنا نرى كيف وصف الشاعر ( إبراهيم الناجى ) شباب مصر فقال :

    شباب إذا نامت عيــــون فإننا *** بكرنا بكور الطير نستقبل الفجرا
    شباب نزلنا حومة المجد كلنا *** ومن يغتدى للنصر ينتزع النصر
    فيا أحفاد عمرو وخالد وصلاح الدين كونوا رجالاً عظاماً نافعين واذكروا قصص الوطنين أمثال مصطفى كامل وعرابى وفريد أو كونوا علماء ناجحين أمثال زويل ويعقوب ونجيب فإن ذلك طريق المفلحين .

  • #7
    له بصمات على طريق العلم المذهله is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    889

    المستوى: 38 [?]
    نقاط الخبرة: 1,426,853
    المستوى القادم: 1,460,206

    معدل تقييم المستوى
    98

    افتراضي رد: كيف تكتب موضوع التعبير مع موضوعات تعبير كثيرة ومتنوعه

    كل الشعوب العربية ترحب بالسلام وتتطلع إلى المزيد من التنمية والرخاء .
    * الأفكــــار :
    1) أمنية السلام العادل . 2) مفهوم السلام وأهميته .
    3) الإسلام دين السلام . 4) الصراع العربى الإسرائيلى .
    5) دور مصر فى تنشيط السلام فى المنطقة . 6) ترحيب الشعوب العربية بالسلام .
    7) الجميع يتطلع إلى مستقبل آمن فى ظل السلام . 8) الخاتمة .

    الموضــــــوع

    B لا شك أن المنطقة العربية كلها تتمنى أن يعم العالم والوطن العربى سلام شامل عادل , لا تظلم فيه دولة ما , ويغتصب حق من حقوقها , ولا يدخلها مستعمر ينهب ثرواتها ويأخذ خيراتها زاعماً أنه جاء من أجل السلام والبناء والتعمير !! فكيف يكون ذلك ؟ ! كيف يصبح المحتل المغتصب مصلحاً وداعياً للسلام ؟ ! إنهم ما جاءوا أرضنا إلا لخيراتنا وبترولنا , فمتى تعيش فلسطين والعراق ولبنان والسودان وكل الدول العربية فى سلام آمن عادل ؟ متى يأمن كل والد على أولاده ؟ متى تطمئن النفوس فى المضاجع ؟ يا كل دول العالم نريد أن نعيش فى سلام ونسمع كلام رب الأنام ( وإن جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله ) , ونسمع لرسول الله ( لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا أولا أدلكم على شئ إذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم ) فلا معنى لمجتمع بلا حب , ولا وجود لحب دون أن يغمر السلام كل الدول , ولا دخول جنة إلا بنشر السلام العادل .
    وبعد ذلك كله , فما مفهوم السلام ؟ السلام هو سلوك حيوى معيشى ينبع من قيم المجتمع واتجاهاته ويجب أن يربى عليه الأفراد منذ نعومة أظافرهم , والاسلام كما سبق دعا إلى السلام العادل فقال ( ادخلوا فى السلم كافة ) واختار الله عزوجل لنفسه اسم ( السلام ) ولا عجب فى ذلك فهو السلام سبحانه وتعالى , وكل ذلك دليل على أن العرب لا يجيدون العنف والإكراه والإرهاب , قال تعالى
    ( لا إكراه فى الدين قد تبين الرشد من الغى ) , وقال تعالى ( وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الاثم والعدوان ) ,
    وما أجمل ما قاله الشاعر / محمود شاور ربيع :
    تحياتــــى لمجتمع السلام *** وكفــى ممسك بيد الحسام
    فإن جنحوا لسلم فهو سلم *** ترف عليه أسراب الحمام
    فمتى تنزع هذه الشوكة من جسد الأمة العربية ؟ ! ومتى نتخلص من هذا الداء العضال ألا وهو إسرائيل وأمريكا ؟ فهما أساس الحروب والعدوان فى المنطقة
    ولمصر دور بارز فى استقرار السلام فى المنطقة فما من يوم من الأيام إلا ويدعوا رؤساء مصر إلى السلام والمؤتمرات العادلة أملاً فى هذه الأمنية وتحاول مرات ومرات وما مؤتمرات شرم الشيخ عنا ببعيد , فمتى يأتى ذلك اليوم يوم التحرير وفجر الأمل والحرية حتى تنطلق الدول العربية فى ركب البناء والحضارة والتقدم .
    إذا الشعب يوماً أراد الحياة *** فلابد أن يستجيب القدر

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï













    B ضاق الوادى بالسكان , فماذا يفعل المصريون إلا أن يعمروا الصحراء وهذه أمنية الجميع .
    * الأفكــــار :
    1) أمنية الجميع فى تعمير الصحراء . 2) هل نحتاج حقا إلى تعمير الصحراء ؟
    3) التخطيط السليم فى بناء المدن العمرانية . 4) تعمير سيناء عن طريق ترعة السلام .
    5) تعمير الوادى الجديد عن طريق توشكا . 6) الأمل فى تحقيق هذه الأمانى .
    7) ماذا يحدث لو نجحت هذه الأمانى والمشاريع ؟ 8) الخاتمة .
    الموضــــــوع

    B آه لو تحققت تلك الأمانى العظيمة , تعمير الصحراء , بناء المدن العمرانية , خروج المصريين من الشريط الأخضر الممتد وهو وادى النيل , كل هذه أمانى جميلة بدأت تتحقق على أرض الواقع ولكن نريد المزيد خاصة بعد قول أمير الشعراء :
    وما نيل المطالب بالتمنى *** ولكن تؤخذ الدنيا غلابا
    فلو علم الشباب المصرى أنه يعيش ويدرس ويعمل ويكبر فى 5 ٪ ( خمسة فى المائة ) فقط من مساحة مصر لفزع وحزن وقرر أن يعمر الصحراء الواسعة التى وصلت إلى 95 ٪ من مساحة مصر ( خمسة وتسعون فى المائة ) , ومع التخطيط الناجح والاهتمام الفعال وضعت مصر هدفا وهو وصول المساحة المستغلة إلى 25 ٪ من المساحة العامة , ويأتى ذلك بالمشروعين العظيمين
    المشروع الأول : تعمير سيناء :
    نعم سيناء التى عادت إلى الأم الحنون مصر فكيف نتركها دون فائدة ؟! ألا نعمر هذا الكنز الثمين ونحن نعلم قول الرسول (ص) : ( إذا قامت الساعة وفى يد أحدكم فسيلة فليغرسها ) , وقال محمد التهامى : ( يرجو النيل أن يغمر الصحراء بمائه وخيراته ) .
    طف بالرمـال وأحيهـــــــا يا نيل *** ما أنت يا سر الحياة بخيـــل
    وانثر بها القبل العذاب على الثرى *** يبعث مواتا فوقها التقبيـــــل
    أجراك ربك بالحيـــــاة وطالمـــا *** نبتت حياة الناس حيث تسيل
    وهكذا تتواصل الجهود على أرض سيناء بزراعة نصف مليون فدان عن طريق ترعة السلام التى تنقل ماء النيل لأول مرة عبر أربعة أنفاق كبرى تمر من تحت قناة السويس وتم ذلك وتدفقت المياه إلى سيناء عام 1997 , ولا شك أن هذه الثورة الزراعية سيتبعها ثروة اقتصادية وعمرانية .
    المشروع الثانى : تعمير جنوب الوادى :
    قررت الدولة إنشاء مشروع عظيم فى جنوب الوادى يحيى الصحراء ويعمرها فقررت حفر قناة ( توشكى ) التى تمتد من بحيرة ناصر وتتجه شمالا لتمر بالواحات فتشق الصحراء وتحولها إلى جنة خضراء , وصدق الله إذ يقول : ( وجعلنا من الماء كل شئ حى ) , كل هذه الأمانى بدأت تخط طريقها على أرض مصر ولكنها تحتاج إلى الشباب القوى بفكره وإيمانه وساعده , قال تعالى : ( إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا ) , والأمل كبير فى نجاح هذين المشروعين لتستعيد مصر مجدها الحضارى والإسلامى فى المنطقة العربية وتفيض بخيراتها على العالم كله , وهذه هى مصر .

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï













    B السياحة مصدر أساسى للدخل القومى فيجب أن نحافظ عليها وعلى جمال بلدنا .
    * الأفكــــار :
    1) مصر مهد الحضارة . 2) مصر بلد الآثار .
    3) المزارات المصرية . 4) أنواع السياحة .
    5) فوائد السياحة . 6) كيف نزيد من السياحة .
    7) الخاتمة .
    الموضــــــوع

    B ما أجملك يامصر !! ما أجملك نيلا !! ما أجملك أرضا !! ما أجملك شعبا , فأنت مهد الحضارة ونبع الثقافة وأرض الخير والبركة فإنك بين أخواتك ملأت الدنيا هداية وحضارة ونورا , شهدت حضارات ومدنيات كثيرة وعاش على أرضك وولد كثير من الأنبياء فمصر مهد الديانات والحضارات منذ قديم الزمان .
    أحبك مصر من أعماق قلبى *** وحبك فى صميم القلب نامى
    فهل شاهدنا قديما أو حديثا دولة شهدت الحضارات التالية : الحضارة المصرية القديمة , الحضارة القبطية , والحضارة الإسلامية , والحضارة الحديثة , فمصر هبة الله فى أرضه بما فيها من مناظر خلابة ونيل جميل رائع وما يحيط به من حدائق غناء وبساتين فيحاء , ويأتى إليها السياح لجوها المعتدل ومناخها الصافى لا حر شديد ولا برد قارص .
    كما أن بمصر آثار عظيمة لم ير مثلها التاريخ شرفت مصر من الداخل والخارج تشهد بعظمة الأجداد وما خلفه المصريون القدماء فى فنون العمارة والهندسة والنحت والتصوير وما الأهرامات وأبو الهول عنا ببعيد , وما طريق الكباش ينساه التاريخ , فلا عجب عندما نرى ألاف السياح يأتون إلى مصر فى فرحة وبهجة لأن مصر كريمة تفتح أحضانها لزوارها وفى السياحة فوائد مالية عظيمة فهى تنمى الدخل القومى كما أنها تعكس حضارتنا إلى العالم وتبين أخلاقنا وقضايانا للغرب الذى لا يرى فى العرب إلا الوجه الإرهابى القمئ , ولكن على السياح أن يحترموا عادات المصريين ودينهم فلا يظهروا بمظاهر مخلة تسئ إلينا وتغير من أخلاق شبابنا , وإذا أردنا أن ننمى السياحة فعلينا الاهتمام بجمال وطننا ونظافته , وحسن معاملة السياح لنريهم حضارة مصر وأديان مصر وأخلاق المصريين وأخيرا نفتخر بمصر ودينها وحضارتها وطبيعتها الساحرة التى تجذب السياح ليل نهار , وصدق ( شوقى ) إذ يقول :
    تلك الطبيعة قف بنا يا ســــارى *** حتى أريك بديع صنع البارى
    الأرض حولك والسماء اهتزتا *** لـــروائع الآيات والآثــــار

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï

















    * الأفكــــار :
    1) معنى النظافة . 2) النظافة من الإيمان .
    3) الدين يدعو إلى النظافة . 4) الدولة تهتم بالنظافة .
    5) أثر النظافة على الفرد والمجتمع . 6) واجبنا نحو النظافة .
    7) الخاتمة .
    الموضــــــوع

    B النظافة معنى جميل تستريح له النفس وتقر به العين , يتمناه كل إنسان أن يكون طاهرا نظيفا داخليا وخارجيا , فنظافة الداخل بالإيمان بالله وطهارة القلب من الحقد والغل والكراهية , وطهارة الخارج أى الجسد بالوضوء والاغتسال والعناية بالمظهر لأن النظافة من الإيمان والله جميل يحب الجمال ونظيف يحب النظافة , والدين يدعو إلى النظافة الداخلية والخارجية فنهانا عن الحقد والحسد والكراهية , فقال - صلى الله عليه وسلم - : ( لا تحاسدوا ولا تباغضوا وكونوا عباد الله اخوانا ) , ومن دعاء الصالحين ( ربنا ولا تجعل فى قلوبنا غلا للذين آمنوا ) , وطهارة الخارج ( الجسد ) جعل لنا الوضوء خمس مرات وهو أسلوب عملى لتحقيق النظافة , وتعلمنا من الرسول - صلى الله عليه وسلم - استعمال السواك لنظافة الفم , وإذا أصاب المسلم جنابة فعليه الاغتسال وتطهير ثيابه , قال تعالى : ( وثيابك فطهر والرجز فاهجر ) , ويستحب الاستحمام والزينة قبل الصلاة والذهاب إلى المسجد أو المدرسة ( وخذوا زينتكم عند كل مسجد ) , ونهانا الرسول - صلى الله عليه وسلم - عن الروائح الكريهة والطعام الذى يسبب ذلك قبل الصلاة أو التعلم فقال عن ( البصل والثوم ) : " من أكل من هذين فلا يقرب مجالسنا " , فلابد من هذه اللمسات الجمالية فى المجتمع فنجد الدولة تهتم بذلك فتكثر من صناديق القمامة فى كل مكان فى المدارس والشوارع والنوادى وغيرها فلابد أن نتحلى بالنظافة وأن نتخلى عن كل ما يلوث البيئة وألا نرمى بالقمامة والورق وقشر الفاكهة والخضروات فى كل مكان لأنه من علامات الإيمان ترك المكان أفضل مما كان .
    وهناك مؤسسات مسئولة عن تربية الفرد على النظافة هى : الأسرة - والمدرسة - ووسائل الاعلام - ودور العبادة ( مساجد وكنائس ) , ينبغى أن تنشر تلك المؤسسات قيمة النظافة فى المجتمع والحفاظ على الماء من التلوث ( وجعلنا من الماء كل شئ حى ) ,
    والنظافة تعمل على جذب السياح وزيادة الدخل القومى لمصر كما أن النظافة لها أثر واضح فى الحفاظ على صحة وجسد الإنسان من الأمراض وانتشار الجراثيم , كما أنها تؤدى إلى زيادة الانتاج لأن المواطن يصبح سليما معافى من الأمراض , فتعالوا بنا نرفع شعار ( النظافة من الإيمان ) داخل بيوتنا ومدارسنا وشوارعنا ونوادينا وفى وسائل المواصلات وفى مزاراتنا ومحلاتنا وكذلك فى مظهرنا ولبسنا استجابة ويصدق قول الشاعر ( كن جميلا ترى الوجود جميلا ) .

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï


















    B جاء فوز ( نجيب محفوظ ) بجائزة نوبل تقديرا لمصر والأمة العربية والإسلامية .
    * الأفكــــار :
    1) ماذا تعرف عن جائزة نوبل ؟ 2) الحاصلون عليها من مصر .
    3) نجيب محفوظ يحصل على الجائزة . 4) أعمال نجيب محفوظ ( رؤية نقدية ) .
    5) من نجيب محفوظ , مولده ونشأته . 6) عطاء مصر لمحفوظ .
    7) هل يموت العظماء . 8) واجبنا تجاه العلماء والأدباء .
    الموضــــــوع

    B رحمك الله يا محفوظ , يا من رفعت اسم مصر عاليا خفاقا فى سماء المجد والشرف - اللهم إن كان محسنا فزد فى إحسانه وإن كان مسيئا فتجاوز عن سيئاته .
    ( نجيب محفوظ عبد العزيز إبراهيم ) ولد فى القاهرة عام 1911 وتخرج فى كلية الآداب جامعة القاهرة قسم الفلسفة ولكنه عمل أمينا لمكتبة فى وزارة الأوقاف سنوات طويلة ورب ضارة نافعة فقد تفرغ للقراءة والاطلاع وسعة العلم والمعرفة , فاتجه إلى القصة الرومانسية والتاريخية والواقعية وألف الكثير والكثير من القصص بكل أنواعها والروايات وهى القصص الطويلة بل نجد هذا الفنان الكبير والأديب العظيم يصور ويرسم صورة حية دقيقة مؤثرة لأحياء مصر الفقيرة ويصف أهلها ومعيشتهم فتأتى قصصه الواقعية صرخة فى مجال الأدب والقصة فكان منها ( زقاق المدق - القاهرة الجديدة - بين القصرين - السكرية - قصر الشوق ) وغيرها من الروايات والقصص الرائعة , وكل هذا العطاء الوافر للأدب العربى رشح الرجل دون شك أن يأخذ جائزة نوبل ؟ ؟ وما الرواية التى أخذ محفوظ الجائزة عليها ؟ كل ذلك فى هذا التفصيل :
    فجائزة نوبل جائزة عظيمة تمنح لمن يتفوق فى أى مجال من المجالات العلمية والدينية والثقافية والأدبية بهدف تقدم الإنسانية ورقيها وحصل عليها من مصر الكثير وهم : محمد أنور السادات فى مجال السلام , نجيب محفوظ فى مجال الأدب , وأحمد زويل فى الكيمياء وأخيرا البردعى فى الطاقة النووية و وهذا دليل على عظمة مصر وتكريم العالم لأبنائها .
    وعن أى عمل نال نجيب الجائزة ؟ إنه عن رواية ( أولاد حارتنا ) وفى رأيى وأظن أن معى الكثيرين أنها لم تكن أفضل أعمال محفوظ ولكنه أبدع الكثير والكثير مما كان يستحق عليه جائزة نوبل من قبل فيا مصريون يا أبناء العلماء والعظماء اطلبوا حقكم فى التقدم والرقى وخذوا مكانكم بين النجوم فاجتهدوا فى طلب العلم ونهيب بالمسئولين أن يفسحوا الطريق للعلماء ويهيئوا لهم المناخ ليبدعوا ويكتبوا ويخترعوا فنتقدم ونرقى , فالعلماء باقون بعلمهم وما قدموا منهم يرحلون ويبقى مجدهم وفكرهم .
    الناس صنفان : موتى فى حياتهم *** وآخرون ببطن الأرض أحياء
    فاحفظ لنفسك بعد موتك ذكـــرها *** فالذكـــر للانســــان عمر ثان
    ونقف أيضا مع أخلاق نجيب محفوظ ونقف مع يوم حصوله على الجائزة كان يوم حصوله على الجائزة يوم عظيم فرح به العالم العربى عامة ومصر خاصة بكل طوائفها وألوانها حتى أن محفوظ ذاته فوجئ بهذه الجائزة وفرح فرحا شديدا وامتلأت عيناه بدموع الفرح وقال فى تواضع عظيم
    ( لقد كان يستحقها أساتذتى الكبار أمثال عباس محمود العقاد وطه حسين وتوفيق الحكيم ) , وكان هذا الاختيار لأول عربى يحصل عليها تشريفا للجائزة نفسها ودفاعا عن اتهامها بمعاداة الأمة العربية .

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï








    B للتربية الرياضية أثر فعال فى تقوية الجسم , وتنمية العقل , وتهذيب النفس وزيادة الإنتاج والتألف بين الشعوب .
    * الأفكــــار :
    1) الرياضة لغة عالمية . 2) الدين يدعو إلى الرياضة .
    3) العقل السليم فى الجسم السليم . 4) الدولة تحاول الاهتمام بالرياضة .
    5) فوز مصر بكأس الأمم الأفريقية . 6) الرياضة تهذب النفس .
    7) الرياضة تزيد الانتاج . 8) الرياضة تؤدى إلى التألف بين الشعوب .
    9) نماذج من الرياضيين المصريين .
    الموضــــــوع

    B النجاح , التواصل , السلام , القوة , الأخلاق , التنافس معانى عظيمة وقيم نبيلة وثمار حلوة المذاق تجنيها شعوب العالم من دوحة الرياضة الباسقة أغصانها , فمن منا لا يمارس أو يشاهد الرياضة , ما من بيت إلا وفيه واحد أو أكثر يمارس أو يشاهد الرياضة , فالرياضة لغة عالمية بين شباب العالم , وهى جزيرة السلام الأساسية فى هذا العالم لأنها تجمع عدد من الدول بينهم ود وسلام وتفاهم ولا تتأثر الرياضة بالمنازعات السياسية أو العنصرية أو الدينية فلا فرق بين *** و*** أو لون ولون والكل يتسابق على الفوز دون تعصب , والجميع يعلم أن الإسلام يحث على الرياضة ممارسة لا مشاهدة فقط لأن الرياضة رمز القوة ووسيلتها الأولى .
    قال تعالى : " وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل " , وقال الرسول - صلى الله عليه وسلم - : ( اخشوشنوا فإن النعمة لا تدوم ) , كما أن الرياضة والقوة الإيمانية والجسمانية هى التى تميز بين المسلمين بعضهم عن بعض , قال رسول الله ( المؤمن القوى خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف ) , فما أجمل أن نتربى على الرياضة ونربى أولادنا ومن حولنا استجابة لطلب أمير المؤمنين عمر بن الخطاب ( علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل ) , والجميع يحرص على ذكاء عقله ونشاطه وهو يعلم تماما أن الرياضة تنمى العقل وتنشطه لأن ( العقل السليم فى الجسم السليم ) , ولذلك تحاول الدولة أن ترفع شعار ( الرياضة للجميع ) منذ صدور ميثاق الرياضة للجميع عام 1975 وانتشرت هذه الفكرة فى كل أنحاء العالم , فما المقصود من الرياضة للجميع ؟ هو ذلك الكم الهائل من البشر الذين يمارسون الرياضة ويحبونها , ولذلك فهى أمنية أن تكون الرياضة فعلا للجميع كبار وصغار رجال ونساء فأقامت الدولة النوادى والكليات التى تهتم بالتربية الرياضية , ولا ينكر أحد أن الرياضة تهذب الأخلاق وتقوىالتعارف والتألف بين الشعوب وتعلم الصبر والرجولة وفهم الحياة وتقوى الإنسان لتجعله قادرا على زيادة الانتاج مما يؤدى إلى التقدم .
    ومصر تتمتع برياضيين عظام فى كل المجالات فمنهم : عبد اللطيف أبو هيففى مجال السباحة , وخضر التونى فى حمل الأثقال , ومحمود الخطيب فى كرة القدم , والطبيبة رانيا علوانى فى السباحة وأخيرا نقف لحظة مع انجاز كروى عظيم وهو فوز مصر بكأس الأمم الأفريقية وما حدث ذلك إلا بمجهود عظيم من الفريق القومى والمدربين مثل الكابتن ( حسن شحاته ) , وإنه لأمر مفرح ومبهج وقوف جماهير مصر الكثيرة خلف فريقها فقد عبرت جماهير مصر عن حبها لفريقها القومى من حرص على حضور تدريب الفريق وحضور مبكر للمباريات هذا من الشعب المصرى فما بالك بالمجهود الكبير الذى بذله اللاعبون حتى يرفعوا اسم مصر عاليا خفاقا .
    فلنواصل العطاء ولنحرص على الفوز وتسجيل أسماءنا فى سماء المجد والرفعة ولا نرضى بالدون والتأخر .

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï









    B نهر النيل ثروة عظيمة لابد من المحافظة عليها ونعمة كبرى نشكر الله عليها .
    * الأفكــــار :
    1) مصر هبة النيل . 2) الماء سر الحياة .
    3) ارتباط الحضارات بالأنهار . 4) مصر تعتمد على نهر النيل فى تعمير الصحراء .
    5) نهر النيل سبب الخيرات . 6) كيف نحافظ على مياهه من الضياع ؟
    7) كيف نحافظ عليه من التلوث ؟ 8) الخاتمة .
    الموضــــــوع

    B وهب الله - عز وجل - الإنسان المصرى كثيرا من النعم والهبات فجاء أهمها نهر النيل فهو شريان الحياة , وهو الذى أهدى إلينا تربة مصر الغنية بالخيرات والطمى ( فمصر هبة النيل ) كما ذكر المؤرخ اليونانى هيرودوت , والماء هو سر الحياة فكيف لا نحافظ عليه ونهتم به ؟ ( وجعلنا من الماء كل شئ حى ) فكل حى يشتمل جسده على قدر من الماء به تنمو الخلايا وتتحرك الأجزاء ويستعمله الإنسان والحيوان والنبات فالماء أساس الحياة , وقد منح الله مصر نهر النيل يشق أرضها فيحولها إلى جنات فيحاء وحقول خضراء كما جاء فى وصف ( عمرو بن العاص ) لنيل مصر :
    وما هو ماء ولكنه *** وريد الحياة وشريانها
    وعلى ضفاف النيل نشأت الحضارة المصرية وارتبط المصريون بالماء لأنهم أهل زراعة والزراعة حول ضفتى نهر النيل فاستقر المصريون القدماء وزرعوا الحقول وبنوا المنازل والقرى والمدن وأقاموا الحكومات وعرفوا معنى الوطن , وبالتالى برعوا فى الفنون والآداب والنحت والموسيقى وغير ذلك , ويعتمد المصريون على هذا النهر العظيم فى تعمير الصحراء فى الجنوب والشمال
    قال شوقى :
    طف بالرمال وأحبها يا نيل *** ما أنت يا سر الحياة بخيل
    وحفاظا على مياه النيل من الفيضان والضياع أقامت الدولة السد العالى لضبط ماء النيل والسيطرة عليه , فيجب علينا ترشيد الاستهلاك لهذا الكنز والنهضة العظيمة من الله , وأن نحافظ على كل قطرة منه ونشكر الله عليه ( ولئن شكرتم لأزيدنكم ) ولا تلوثه بالمخلفات والقاذورات التى تلقى فيه ولنرفع شعار ( النظافة من الإيمان ) .




    B الصداقة - التعاون - الأمانة - بر الوالدين - احترام الكبير قيم عظيمة نحتاج إليها فى طريقنا إلى التقدم والرقى .
    * الأفكــــار :
    1) أهمية الأخلاق . 2) نماذج الأخلاق .
    3) الصداقة . 4) التعاون .
    5) الأمانة . 6) بر الوالدين .
    7) احترام الكبير . 8) أثر وثمرة الأخلاق الكريمة .
    الموضــــــوع

    B ما أجمل هذه الأخلاق الكريمة , وما أجمل أن يتحلى بها الشباب فى عصر النهضة الملئ بالتحديات والمغريات التى تأخذ بناصية الشباب والطلاب والطالبات إلى الفساد والانحراف بزعم مسايرة الموضة والتقدم وترك الرجعية والتخلف .
    والأخلاق هى هدف الأديان السماوية فلماذا أرسل الله الرسل ؟ ما أرسل الله الرسل إلا ليصححوا أخلاق الناس , قال (ص) : ( إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ) , ولأهمية الأخلاق الكبرى وصف بها الرسول قبل البعثة فلقب ( بالصادق الأمين ) , والشاب الذى يتمتع بمكارم الأخلاق يأخذ أجر الصائم بالنهار القائم بالليل كما أخبر الرسول (ص) , والصداقة خلق عظيم مشتق من الصدق والوضوح بين الطرفين , قال رسول الله ( كونوا عباد الله اخوانا ) ,
    فمن لا صاحب له ولا صديق كمن يدخل الحرب دون سلاح , نعم لأن الصديق وقت الضيق ينفع صاحبه فهو أخ له ورب أخ لك لم تلده أمك ,
    ومن الأخلاق الهامة الأمانة وجعلها رسول الله عامل أساسى فى الخير فقال :
    ( إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة ) , وكل أمر أمرنا الله به فهو أمانة فالعبادات أمانة والمذاكرة أمانة والأهل أمانة والصحة أمانة .
    ومن الأخلاق الهامة بر الوالدين وصلة الأرحام ( وقضى ربك ألا تعبد إلا إياه وبالوالدين إحسانا ) , وعلمنا الإسلام أن الجنة تحت أقدام الأمهات وأنه من وصل أهله وزار أقاربه وصله الله ومن قطعهم قطعه الله , وعلمنا الرسول (ص) أنه ليس من المسلمين من لم يحترم الكبير ويعطف على الصغير .
    هذه بعض الأخلاق والسلوكيات التى تجعل محبوبا في المجتمع ومقبولا فى أسرته و يحترمه الناس ويرضى عنه الله ويعيش المجتمع فى أمن وسلام ورفاهية ورخاء لأن نهضة الأمة تقاس بعلمها وأخلاق أبنائها .
    إنما الأمم الأخلاق ما بقيت *** فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا
    وما أجمل أن يقتدى الشباب بأنبياء الله ومنهم رسول الله (ص) الذى مدحه ربه فقال : " وإنك لعلى خلق عظيم " , فذات يوم رأى امرأة عجوز تحمل حملا ثقيلا فحمل عنها وأبلغها بيتها فقالت له ( وهى لا تعرفه ) يابنى أريد أن أنصحك إنه فى مكة رجل يقال له محمد هو كاذب ومجنون فلا تتبعه , فقال لها أنا محمد رسول الله ياأماه , فقالت أشهد أن لا اله إلا الله وأنك رسول الله , هذه حقا أخلاق الأنبياء وبهذه الأخلاق يتقدم وطننا وديننا .
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï














    B كيف يمكن أن يقضى الشاب الأجازات وفى نفس الوقت يحافظ على وقته من الضياع ؟
    * الأفكــــار :
    1) أهمية الأوقات والأعمار . 2) الدين يدعو إلى الحرص على الوقت والعمر .
    3) كيف نستفيد من الأجازات ؟ 4) القراءة مفيدة للعقل .
    5) العمل ينفع صاحبه . 6) الرياضة تقوى الجسم .
    7) الرحلات والفسح ترفه عن النفس . 8) ماذا لو استفاد الطالب من الأجازات ؟
    الموضــــــوع

    B دقات قلب المرء قائلة له *** إن الحياة دقائق وثوان
    نعم أيها الأحباب من يستمع إلى دقات قلبه يجدها تشبه دقات الساعة وفى ذلك إشارة عظيمة أن حياتك دقائق وثوان معدودة وكلما مر يوم مضى بعضك , وإذا مضى البعض يوشك أن يمضى الكل وينتهى العمر فالحياة مهما طالت فهى قصيرة , ولذلك علينا أن نغتنم هذه الحياة فى الدراسة أو الأجازة فقيل قديما أن الوقت من ذهب وقيل أن الوقت هو الحياة فيجب الحفاظ على حياتنا ولا نفرط فيها دون فائدة ففى الدراسة نعمل ونذاكر ونجتهد , وفى الأجازة نقرأ ونعمل ونمارس الرياضة والرحلات والنزه المفيدة ولذلك وجدنا الله سبحانه وتعالى يقسم بالزمن لأهميته فقال : " والعصر إن الإنسان لفى خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات " , وقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( لا تزول قدما عبد حتى يسأل عن أربع : عن عمره فيما أفناه , وعن شبابه فيما أبلاه , وعن علمه ماذا عمل فيه , وعن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه )
    ولكن كيف نستفيد من الأجازة ونحافظ أيضا على الأوقات لأن ( الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك ) فتعالوا بنا نقضى أجازة مفيدة سعيدة مليئة بالنفع لنا ولأسرتنا ووطننا وديننا نمارس فيها الهوايات المفيدة مثل القراءة فالكتاب خير صديق .:
    أنا من بدل بالكتاب الصحابا *** لم أجد لى وافيا إلا الكتابـــــــا
    صاحب إن عبته أو لم تعـب *** ليس بالواجد للصاحب عابــــا
    كلمــــــــــــا أخلقته جددني *** وكسانى من حلى الفضل ثيابـا
    ونمارس الرياضة لأنها تقوى الجسد وتروح عن النفس وتعلم التواضع والأخلاق والرجولة وتجعل الطالب يخفف من ضغط الدراسة وكبتها ( إن كان هناك ضغط وكبت ) , ومن الممكن أن نساعد أسرنا فى مشاريعهم وعملهم فهذه قيمة من أفضل القيم قيمة العمل والوقوف بجانب الأسرة ولا تنس الرحلات والترفية المباح وأجمل ما قيل فى صفحة من صفحات ومذكرات متفوق يقول عن نفسه : إن عوامل النجاح فى الحياة كثيرة , وفى مقدمتها الأخلاق الحميدة , النابعة من الدين وقد تفوقت بفضل توجيه الوالدين , وإرشاد المعلمين , وطاعتى لهم , وتقسيم وقتى بين العمل والترفية , وأداء حق الله فى العبادة , فأبدأ يومى بالصلاة , وأتوكل عليه فى فهم الدروس وحسن الإصغاء للمدرس , والإيجابية فى المناقشة , فإذا رجعت إلى المنزل , أخذت قسطاً من الراحة , وقمت إلى مراجعة دروسى وتحصيل ما يجب على تحصيله بحيث أعطى كل مادة نصيبها من الوقت , بالقدر المناسب لها وهكذا اقضى أيام العمل , فإذا جاء يوم الراحة الأسبوعية قضيت ساعات منه فى النادى أو النزهة أو زيارة المتاحف أو القيام برحلة مع الأسرة أو المدرسة أو ذهبت إلى المكتبة لأقرأ بعض الكتب أو المراجع

    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï













    B أطفال اليوم رجال المستقبل وللمرأة دور عظيم فى صناعة النهضة .
    * الأفكــــار :
    1) أطفال اليوم رجال الغد . 2) اهتمام الدين بالأطفال .
    3) اهتمام العالم بالطفولة . 4) واجبنا نحو الأطفال .
    5) مكانة المرأة فى المجتمع . 6) اهتمام الدين بالمرأة .
    7) دور المرأة فى السلم والحرب . 8) نماذج من النساء .
    9) الخاتمة .
    الموضــــــوع

    B كيف تستطيع أن تحكم على مستقبل أمة ؟ كيف تقول أن هذه الدولة ستكون متقدمة أو متاخرة ؟ ما مقياس ذلك كله ؟ لا شك أنك تنظر إلى الأطفال فإن كانوا أصحاء جسماً وأذكياء عقلاً , فضلاء خلقاً حكمت على هذه الأمة أو الدولة بالتقدم والرقى , لأن أطفال اليوم هم رجال الغد فطفل اليوم هو طبيب الغد , ومعلم الغد ومهندس الغد بل هو قائد الدولة فى المستقبل وكما تكون يولى عليه , وقد اهتم الدين بالأطفال , فقد اهتم باختيار الأمهات الصالحات والأباء الكرام حتى تكون الأسرة المسلمة الكريمة , ثم أمر الوالدين بالمحافظة على أبنائهم فى الدنيا والأخرة فقال : " يا أيها الذين أمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودوها الناس والحجارة " , وقال رسول الله ( أدبوا أولادكم على ثلاث خصال : حب نبيكم , وحب آل بيته , وتلاوة القرأن ) , وقال عمر بن الخطاب ( علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل ) , ولذلك اهتم العالم حديثاً بالأطفال وجعل لهم القصص الخاصة بهم والمسرحيات والمقالات وكذلك جعل لهم حقوقاً خاصة بهم وسماها" حقوق الطفل "ومصر تأخذ الآن من وصية الرسول والصحابة فى تربية الأطفال وترى كيف ربى الحسن والحسين وكيف كان الصحابة رحماء بالأطفال وكيف بكى عمر من اجل طفل تتعجله أمه على الفطام ليأخذ الأموال من بيت مال المسلمين , ولكن ما زال الطفل العربى والمصرى بحاجة إلى الاهتمام والرعاية
    , أما المرأة فهى نصف المجتمع وتربى النصف الآخر , والمرأة هى عماد الرجل وملاك أمره وسر حياته فلا يستطيع الأب أن يقوم بدور الأم فى الحنان والعطف والرضاعة ولا يستطيع أن يقوم بدور الأخت فى الأسرة فالأخت صاحبة العطف والحنان وتحمل مسئولية والديها اكثر من الأخ , وجملة القول ان الحياة مسرات وأحزان أما مسراتها فنحن مدينون بها للمرأة وأما احزانها فهى التى تتولى تحويلها إلى مسرات أو تروحها عن نفوس أصحابها , ولكل ما سبق اهتم الاسلام بالمرأة أماً. . وأختاً . . . ابنه . . . فقال الرسول ( استوصوا بالنساء خيراً ) وحفظ الإسلام المرأة من أن توءد مثلما كان يفعل قبل الإسلام وجعل لها ميراثاً خاصاً وملكية خاصة وتحاسب على الأعمال بالثواب أو العقاب مثلها مثل الرجل , فليت شعرى هل شكرنا للإسلام هذه الأفضال ؟ ! وللمرأة دور كبير فى السلم فهى التى تعمل وأصبحت طبيبة ومهندسة معلمة . . . إلخ وكذلك وقت الحرب تمرض وتشفى الجرحى وتتفقد أحوال الجنود , وقد أنجبت مصر الكثير من النساء الفضليات وكذلك أنجب الإسلام ومن هؤلاء : عائشة بنت أبى بكر - أسماء بنت أبى بكر - شجرة الدر - عائشة عبد الرحمن - ملك حفنى ناصف . . . إلخ .
    وليتنا نقف جميعاً صف واحداً من أجل حقوق الطفل والمرأة والإهتمام بهم وبالأمهات المثاليات .
    الأم مدرسة إذا أعددتها *** أعدت شعباً طيب الأعراق
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï












    B الربيع فصل الخير والنماء ومعه تكون الحركة والعلم والعمل .
    * الأفكــــار :
    1) أثر الطبيعة الجميلة فى النفس والعقل . 2) الطبيعة الجميلة نعمة من الله لابد الحفاظ عليها .
    3) فصل الربيع فصل الخير والنماء . 4) مظاهر النشاط فى الربيع .
    5) دعوة إلى التمتع بجمال الطبيعة والمحافظة عليها .
    6) واجب الفرد والدولة لحماية البيئة .
    الموضــــــوع

    B إن الإنسان ليس آلة معدنية ولكنه روح وجسم وعقل ووجدان فليس مادة فقط فما بال الإنسان يندفع فى طريق المادة وينسى نفسه وعقله ووجدانه وإنسانيته ولذلك وجدنا العلماء والأدباء يدعوننا بكل إهتمام إلى العودة إلى أحضان الطبيعة الساحرة بجمالها , ليجدوا فى جمال الطبيعة عونا لنفوسهم ونشاطا لعقولهم وزادا لخيالهم , فما أجمل التنزه فى الحدائق الغناء والأشجار الخضراء والأزهار المتفتحة والأنهار الجارية والطيور المغردة والروائح الزكية المعطرة فالطبيعة ساحرة جميلة خاصة فى فصل الربيع مليئة بألاء الله وخيراته وصدق شوقى إذ يقول :
    تلك الطبيعة قف بنا يا ســــارى *** حتى نريك بديع صنع البارى
    فلابد من المحافظة على هذه النعمة من التلوث والعبث ومصادر تلوث البيئة مثل : القمامة والأقذار التى تلقى بها يد الإنسان فى كل مكان , وكذلك نفايات المصانع التى تلقى بها فى الأنهار والمياه دون محاسب فتفنى الأسماك والكائنات , والمبيدات الحشرية التى تلوث الزروع والاشعاعات الذرية التى تنبعث من التجارب النووية , وفى فصل الربيع تزداد الخضرة والبسمة والجمال فينطلق الانسان إلى التمتع بمظاهر الخير والنماء والجمال وهو فرح مسرور , ويقضى الأيام الطويلة فى أحضان البيئة الجميلة , فيصبح قادرا على العمل والنشاط وبذل الجهد فكل ما فى الربيع جمال يكاد أن يتكلم .
    أتاك الربيع الطلق يختال ضاحكا *** من الحسن حتى كاد أن يتكلما



    B مشكلة السكان تهدد أمن العالم وسلامته تحدث عن مخاطرها وطرق علاجها .
    * الأفكــــار :
    1) حب الوطن يجعلنا نحرص عليه . 2) الزيادة السكانية مميزات وعيوب .
    3) خطوات الزيادة السكانية فى مصر . 4) انتشار المجاعات والبطالة .
    5) انتشار الجرائم والتشرد والسرقة . 6) ازدياد أزمة المواصلات .
    7) أسباب المشكلة . 8) وطرق العلاج .
    الموضــــــوع

    B حب الوطن غريزة فطرية تسرى فى قلب كل إنسان بل كل مخلوق خلقه الله فالطير يميل إلى عشه والإنسان لا يسر إلا فى وطنه , والحيوان لا يطمئن إلا فى بيته .
    وطنى نشأت بأرضه *** ودرجت تحت سمائه
    ومنحت صدرى قوة *** لنسيمه وهوائه
    ماء الحياة شربته *** لما ارتويت بمائه
    وحب الوطن يجعلنا نحرص عليه وعلى مستقبله لأن الوطن العزيز يرفع شأن أهله والوطن المتقدم يعلى من قدر أبنائه ولذلك وجب علينا الحفاظ على وطننا مصر ورعاية مصالحه الإجتماعية والسياسية والاقتصادية والزيادة السكانية ترجع لظروف البلد فهى فى دولة من الدول مثل الصين نعمة , وهى فى دولة مثل مصر نقمة وفى دولة مثل الدنمارك والسويد أمنية ,
    فالزيادة السكانية ليست خطر دائما ولكنها فى مصر الآن أصبحت خطرا أو عيبا للأسف , ونسأل أنفسنا أين انتاج سبعين مليون مواطن ؟ أين عملهم ؟ أين من سكان مصر من يعمل من أجل نفسه ووطنه ويراعى ربه وضميره فى عمله ؟ لا نجد إلا القليل , ونجد الكثير ممن ينام فى عمله ويتكاسل فى مصنعه ويجامل ولا يعمل ويهرب ولا يجد ولا يجتهد .
    وما نيل المطالب بالتمنـــــى *** ولكن تؤخذ الدنيــا غلابا
    وما استعصى على قوم منال *** إذا الأقدام كان لهم ركابا
    وأخر الاحصاءات تقول : فى كل دقيقة يولد فى مصر طفل وفى كل عام يولد مليون ونصف وأن نسبة الزيادة السكانية فى مصر تفوق أى نسبة فى العالم مع أن رقعة الأرض الزراعية لم تزد , وما الذى يترتب على هذه الزيادة ؟ لا شك ترتب عليها الجوع والاهمال لأفراد الوطن وما انتشار البطالة فى المجتمع المصرى منا ببعيد فأين شباب مصر الآن ؟ للأسف معظمهم يملأ المقاهى والملاهى , كما أدت إلى انتشار السرقة والقتل والعنف فى المجتمع وزيادة أزمة المواصلات, فماذا لو بحث هؤلاء الشباب عن عمل شريف ؟ ماذا لو عمروا الصحراء ؟ ماذا لو عملوا بالمدن الجديدة السادات - العامرية - العاشر من رمضان ) وحينئذ ستصبح الزيادة السكانية نعمة علينا وليست نقمة , وأسباب تلك الزيادة هى ضعف الوعى الثقافى والفكرى خاصة بالقرى الذى يؤدى إلى الزواج المبكر وكثرة الانجاب مع اهمال الأولاد والزواج بأكثر من زوجة بسبب أو بدون سبب , وحتى نعالج هذه المشكلة لابد أن نقف كلنا صفا واحدا حكومة وشعبا , الحكومة تتقى الله فى الشعب والشعب يتقى الله فى نفسه ووطنه , ويزيد الانتاج فى شتى المجالات وينظم الأسرة قدر المستطاع وينشر الوعى الدينى والثقافى الصحيح عن طريق المساجد ووسائل الاعلام حتى يتقدم وطننا ونسعد فيه جميعا وتتحسن أحوالنا إن شاء الله فهيا بنا إلى العمل والانتاج.
    إذا الشعب يوما أراد الحياة *** فلابد أن يستجيب القدر
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïï













    B تعتز مصر بالرؤساء القادة من أبنائها بشرط أن يخلصوا لها ولقد سعى الرئيس مبارك فى السلام وغيره .
    * الأفكــــار :
    1) القيادة والمسئولية أمانة أمام الله ثم الناس . 2) أعمال مبارك فى الحرب .
    3) أعمال مبارك فى السلام . 4) أعمال مبارك فى مجال السياسة .
    5) أعمال مبارك وسوزان فى مجال القراءة والطفل . 6) أعماله فى تعمير الصحراء .
    الموضــــــوع
    Bلا شك ان القيادة والمسئولية أمانة كبرى أمام الله يوم القيامة وسوف يسأل كل إنسان عن أمانته ومسئوليته حفظ أم ضيع أدى أم خان قال الرسول ( كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته الامام راع مسئول عن رعيته الرجل فى بيته راع ومسئول عن رعيته المرأة فى بيتها راعية ومسئولة عن رعيتها الخادم فى مال سيده راع ومسئول عن رعيته ) , ونسأل الله أن يعين كل مسئول وقائد فى هذه البلد للعمل من أجل رفعة الوطن وتقدمه ونطوف ونجول مع أعمال الرئيس محمدحسنى مبارك صاحب أول ضربة جوية فى 1973 وكان الفضل لله ثم لسلاح الطيران والجندى المصرى عامة فى تحرير أرض سيناء الحبيبة وعودتها لأحضان أمها مصر , وكما كان له أعمال فى الحرب كذلك فى السلم فقد دعا كثيراً الدول العربية إلى السلام مع غيرها من الدول وعقد مؤتمرات كثيرة فى شرم الشيخ وغيرها من أجل حل المشكلات والقضايا مثل القضية الفلسطينية والعراقية واللبنانية حديثاً كما له جهود مشكورة فى مجال الحكم والسياسة فقد غير بعض مواد الدستور من أجل الديمقراطية والشورى فجعل الرئيس بالانتخاب الحر لا بالإستيفتاء وكما لا ننسى مجهودات السيدة سوزان مبارك فى مجال الطفل والقراءة ومشروع ( القراءة للجميع ) ومكتبة الأسرة التى دخلت كتبها كل أسرة مصرية وشجعت الكثير على القراءة والعلم .
    وأخيراً نسأل الله أن يعين الحكومة والشعب على تعمير الصحراء وقد شقت الحكومة قناتين الأولى فى سيناء وتسمى ترعة السلام لإستصلاح أرض سيناء والثانية قناة توشكى لإستصلاح جنوب الوادى وأعان الله كل من يساهم فى نهضة مصر وغفر الله لكل من يهمل فى حق الوطن .
    ïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïïï



    B العلم سلاح التقدم ووسيلة الرقى فى العصر الحديث . اكتب فى هذا الموضوع موضحا خطورة الأمية وكيفية القضاء عليها .
    * الأفكــــار :
    1) أهميةالتعليم فى العصر الحديث . 2) الدين يحث على العلم .
    3) تحديات التعليم فى مصر . 4) خطورة الأمية ووسائل القضاء عليها .
    5) العلم سلاح ذو حدين . 6) نماذج من العلماء .
    7) اهتمام مصر بالعلم والثقافة . 8) مكتبة الأسكندرية ومجهودات السيدة سوزان مبارك .
    9) الخاتمة .
    الموضــــــوع

    Bلقد جاء على مصر والوطن العربى حين من الدهر كانوا نبراسا للعلم ودارا للعلماء فقال عنها ابن خلدون ( لم أر فى البادية أو الحاضرة مدينة زاهرة مثل القاهرة يشع نور العلم فيها فيضئ ما حولها من ممالك ) ولذلك فللعلم أهمية كبرى فمكانة الدولة تقاس بعلمائها وعلو كعبها فى مجال التربية والتعليم والجامعات والمعاهد والبحوث .
    ولذلك وجدنا الدين يحثنا فى كل وقت على العلم فكانت أول آية فى القرآن ( اقرأ باسم ربك الذى خلق ) , وقال الرسول الكريم (ص) : ( طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة ) , اطلبوا العلم من المهد إلى اللحد ) , والرسول (ص) جعل فدية أسرى بدر أن يعلموا صحابته القراءة والكتابة إيمانا منه (ص) بقيمة العلم والعلماء لأن ربه قال : " يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات " , ولكن التعليم فى مصر أمامه تحديات كثيرة مثل الأمية السائدة فى شعب مصر وشعب الأزهر الشريف الذى علم العلماء والجهلاء , ونشأت الأمية بسبب الاحتلال الذى سيطر على التعليم فى مصر قرون وأهمل التعليم وجعله إجبارى فكان الآباء يحتاجون أبناءهم لمساعدتهم فى العمل والأراضى الزراعية , وقد احتفلت الدول العربية بأخر أمى منذ سنوات فمتى نفعل ذلك ؟! ووسائل المحو للأمية كثيرة مثل : الاهتمام بالتعليم فى الاذاعة والتليفزيون والصحف , والاستفادة من قدرات الشباب العاطل فى تعليم الأميين فى مصر كلها ونجعل لهم راتبا ولو رمزى
    قال الشاعر : فتعلموا فالعلم مفتاح العلا *** لم يبق بابا للسعادة مغلقــا
    ثم استمدوا منه كل قواكم *** إن القوى بكل أرض يتقى
    ومن المهم ذكره "أيها السادة " أن العلم سلاح ذو حدين لابد له من أخلاق تحصنه وتحميه حتى لا ينحرف العلم إلى الحروب والدمار مثلما حدث مع اختراع ( الفريد نوبل ) , قال الشاعر :
    لا تحسبن العلم ينفع وحده *** ما لم يتوج ربه بخلاق
    وقدم العالم العربى والاسلامى عامة ومصر خاصة كثيرا من العلماء العظماء فكان منهم : الحسن بن الهيثم فى العلوم , الشافعى فى الفقه , وجابر بن حيان فى الكيمياء , ومحمد عبده والبنا فى الشرع والدعوة , زويل ويعقوب فى العلم والطب , ومحفوظ والعقاد فى اللغة والأدب .
    يا طالبا لمعالى المجد مجتهــــدا *** خذها من العلم أو خذها من المال
    بالعلم والمال يبنى الناس مجدهم *** لم يبن مجد على جهل وإقـــــلال
    ولكل ما سبق تهتم مصر بالعلم والعلماء لتحافظ على مكانتها فى العالم الحديث فتكرم العلماء بالأوسمة والجوائز العليا ولا ننسى دور السيدة سوزان مبارك فى مهرجانات ( القراءة للجميع ) ومكتبة الأسرة وتربية وتعليم الأطفال المصريين وكذلك دور الرئيس مبارك فى إحياء مكتبة الأسكندرية مرة ثانية وكان من أهدافها : أن تكون مثل المكتبة القديمة مكتبة للبحث العلمى وللنهضة المصرية الثقافية وإثراء ثقافات العالم - وبها نظام اقبال الخبرات من المكتبات العالمية مثل فرنسا وبريطانيا , وفى المكتبة قاعات للمؤتمرات تتسع 1700 شخص وبها امكانات الترجمة الفورية وبها مجموعات نادرة من الكتب والمجلدات والمخطوطات النادرة , وأخيرا قد كتب على جدرانها كل أبجديات لغات العالم فهيا بنا نتعاون ونتحد ونعمل جاهدين على رفعة بلادنا بالعلم والإيمان ونقضى على عدو البشر الأول ألا وهى الأمية التى تلحق بنا العار جيل بعد جيل .
    ألا بالجد تكتسب المعالـــــى *** ومن طلب العلا سهر الليالى
    إذا غامرت فى شرف مروم *** فلا تقنع بما دون النجــــــوم

  • #8
    عضو نشيط محمد علا is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Oct 2013
    المشاركات
    55

    المستوى: 19 [?]
    نقاط الخبرة: 17,901
    المستوى القادم: 22,851

    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: كيف تكتب موضوع التعبير مع موضوعات تعبير كثيرة ومتنوعه

    شكرررررررررررررررررررررررررررررررا

  •  

     

    معلومات الموضوع

    الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

    الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

       

    المواضيع المتشابهه

    1. موضوعات التعبير
      بواسطة هانى محمد أبوالحمايل في المنتدى المعلومات الإثرائية فى اللغة العربية
      مشاركات: 10
      آخر مشاركة: 03-14-2013, 08:29 AM
    2. كيف تكتب موضوع تعبير بطريقة ميسرة ؟؟؟
      بواسطة مستر عمر في المنتدى تيرم أول
      مشاركات: 12
      آخر مشاركة: 01-10-2013, 02:16 PM
    3. موضوعات تعبير جاهزة للطباعة
      بواسطة شجون القمر في المنتدى الأملاء
      مشاركات: 2
      آخر مشاركة: 06-13-2011, 03:48 PM
    4. موضوعات التعبير
      بواسطة هانى محمد أبوالحمايل في المنتدى السجلات وطرق التدريس
      مشاركات: 1
      آخر مشاركة: 01-20-2011, 03:04 PM
    5. كيف تكتب موضوع تعبير باللغة الانجليزية
      بواسطة هانى محمد أبوالحمايل في المنتدى اللغات العالمية
      مشاركات: 2
      آخر مشاركة: 09-09-2010, 12:50 AM

    الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

    مواقع النشر (المفضلة)

    مواقع النشر (المفضلة)

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك