+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 6 إلى 9 من 9
  1. #6
    صاحب منتدى عالم الكيمياءبأسراره بحر العلوم is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    657

    المستوى: 38 [?]
    نقاط الخبرة: 1,321,441
    المستوى القادم: 1,460,206

    معدل تقييم المستوى
    100

    افتراضي رد: شرح بالصور لاهم امراض الدواجن

    مرض التهاب السرة وعلاجه فى الدجاج
    هدا المرض يمر على كل مربى فى الوطن العربى وغيره

    وهو متواجد مع كل عملية تفريخ لهدا وجب فهمه واخد الحيطة والحدر منه

    مرض يسبب نفوق كبير جدا
    يعد مرض الأشريشيا كولي او مايطلق عليه بالأيكولاي ( E-coli) من اهم الأمراض التى يصعب السيطرة عليها اذا ما اتخذت المنحى المزمن ! ولعل القارئ الكريم بكل اطيافه مربياً ( للدواجن ) ام منتجاً ام طبيباً يعلم بحقيقة هذا المرض وارتباطه الوثيق بمعظم الأمراض الجرثومية منها والفيروسية والطفيلية بالإضافة للميكوبلاسما وقدرته على النهوض من حالة السبات الى حالة الإمراض وذلك اذا ماوجدت الوسائل التي تنشط فعاليته كالبرودة والإزدحام وكثافة التربية وقلة التهوية بالإضافة للأمراض المذكورة وفيما بين وجود المرض كضيف ساكن غير مرغوب فيه من جهة وبين مرض يمتلك وضمن ظروف معينة شكلا من اشكال الخسائر الأقتصادية من جهة اخرى نضع عدستنا المتواضعة للكشف عن الطرق القصوى للتحكم بهذا المرض!!!
    •التعريف بإختصار :
    تعتبر العصيات القولونية عصيات سلبية الغرام وهي ضعيفة المقاومة للمطهرات , تفقد قدرتها على العدوى بدرجة 60م لمدة 15 / د .
    وتوجد هذه العصيات في المجاري التنفسية العليا والبلعوم وخارج الجسم بشكل طبيعي وغير ممرض في معظم الأحيان لاكنها تصبح ممرضة مع او ل فرصة تتاح لها .



    •وصول الصيصان من المفقس :
    تعتبر الصيصان القادمة من المفقس مصدرا من مصادر العدوى الى جانب الصناديق التي تنقل بها , فكما نعلم جميعا ان الصيصان الفاقسة تحمل في داخلها كيس المح (الصفار) والذي يبقى جزء منه لم يستهلك اثناء الحياة الجنينية ( يعتبر كيس المح مصدر الغذاء للجنين ) وعند وصول الصيصان الى عنبر التربية يتم طرح الجراثيم الموجودة داخل كيس المح مع الزرق وفي الوقت نفسه يبدأ لون كيس المح داخل الكتكوت بالتغير بشكل تدريجي والذي يؤدي الى التهاب السرة , واثناء ذلك تتغلغل الجراثيم ضمن الفرشة لتبقى بها ضمن ظروف الحظيرة المناسبة ( حرارة – رطوبة ) منتظرة اقل العوامل المجهدة لتبدأ لعبتها مثيرة المشاكل والخسائر الأقتصادية .

    •التحكم في الأيام الأولى :
    لابد من اغلاق جميع المنافذ التي تسمح بإنتشار عدوى الإيكولاي :

    1-التدفئة الجيدة :
    تلعب التدفئة الجيدة خلال فترة التحضين على وجه الخصوص دورا هاما في استبعاد عوامل الإجهاد فيوفر ذلك للكتاكيت راحة وجوا مناسبا تستطيع التحرك فيه بحرية لتتناول عليقتها ومائها بشكل جيد وعلى العكس من ذلك فإن الحرارة المنخفضة اثناء فترة التحضين تجعل الكتاكيت تتجمع لتدفئ بعضها البعض محاولة التغلب على البرودة الأمر الذي يحول دون وصولها الى المعالف و المشارب وبالتالي زيادة الأجهاد .

    2-التصويم مع التحريك المستمر :
    يسهم تصويم الكتاكيت في اليوم الأول للتنحضين مساهمة فعالة في تخفيف العدوى حيث يسمح التصويم بإستهلاك كيس المح نظرا لعدم وجود بديل غذائي متوفر وهو العلف وبالتالي سيسمح جسم الطائر بإستهلاك ماتبقى من كيس المح لتعويض هذا النقص الغذائي ولابد من الإشارة الى ان مايدعم سرعة استهلاك هذا الكيس والتخلص منه هو التحريك المستمر في الأيام الأولى ( 2 مرة / 20 – 30 دقيقة ) خصوصا اليوم الأول من زاوية لاخرى ضمن منطقة التحضين حيث تسمح هذ الطريقة بالحركة وبالتالي سيزيد احتياج الكتاكيت للغذاء مع غياب العلف المقدم وعليه فإن استهلاك كيس المح سيصبح سريعا كما تفيد هذه الطريقة في تعويد الصيصان على الحركة وعدم الخمول والسكون ضمن زوايا عنبر التربية .
    اخيراوضمن هذه النقطة نضيف انه يجب ان لايتم المبالغة في تحريك الكتاكيت والتقيد بما ذكر انفاً ( 4 مرات تحريك في الساعة ) تجنبا للأجهاد .

    3-تغطية ارضية الفرشة :
    نظرا لوجود كيس المح واستمراره في طرح جراثيم الإيكولاي حتى اليوم السابع من عمر الكتاكيت فإنه اذا لم يتم التخلص منه سيحصل التهاب السرة ويبدا بالتجبن ومن ثم التعفن اذا ماتم استهلاكه خلال هذه الفترة , لذا ومن خلال التجارب العملية ينصح بتغطية الفرشة بورق الجرائد او بأكياس العلف الفارغة ويفضل الأخيرة وذلك بعد اجراء التالي :
    1.فتحها وغسلها بالماء والصابون .
    2.تعقيمها وذلك بوضعها في مياه تحتوي معقم يفضل الفيركون اس او الفيركون جارد لمدة 2 – 3 ساعة ( لاينصح بإستعمال الفورملين لإنه قد يترك اثر للرائحة موثرا بذلك على الكتاكيت ) .
    3.نشرها ضمن ارجاء حظيرة التربية للتخلص من المياه وضمان جفافها .
    وهذا كله بالطبع قبل وصول الكتاكيت بيوم او يومين.
    بعد ذلك يتم وضع الأكياس فوق الفرشة ( النشارة ) مغطين بذلك كامل منطقة التحضين ومبقين عليها حتى اليوم السابع بعد ذلك نقوم بإزالتها بشكل جيد مع الحرص على عدم السماح بتناثر محتوياتها من الزرق القديم على الفرشة ثم نتخلص من الأكياس بالشكل المناسب ( يفضل الحرق ) .
    هذه الطريقة تحفز الكتاكيت على الحركة من خلال الصوت الصادر عن ارجل الكتاكيت اثناء المشي بسرعة على الأكياس ( خشخشة ) بالإضافة الى انها تمنع وصول جراثيم الأيكولاي الى الفرشة والتغلغل فيها وبقائها الى حين تسمح الظروف المهيئة بإنتشار العدوى , فمن خلال ذلك نكون قد سيطرنا على اهم عامل وهو عدم السماح للجراثيم بالوصول للفرشة في الأيام الأولى وهي الفترة الأحرج وبالتالي قللنا من حدوث الأصابة في بقية المراحل .

    ملاحظة : يمكن التنويه الى ان فترة التصويم عند بداية قدوم الصيصان قد تمتد الى 30 ساعة وهي الفترة الأفضل ولاكن يشترط تغطية الفرشة بالكامل كما ورد سابقا لمنع الكتاكيت من اكل الفرشة وحصول النفوق كما انه في البداية تقدم الذرة المجروشة لمدة يوم واحد او 12 ساعة .


    4-استخدام الدواء الفعال ( دواء التنزيل ) :عند اختيار المضاد الحيوي المراد تنزيل الكتاكيت عليه يجب الآخذ بعين الأعتبار المضادات الحيوية الواسعة الطيف ويفضل ان تتم المشاركة بين اكثر من مضاد حيوي واذكر على سبيل المثال لا الحصر :
    دوكسي سايكلين + كولستين
    سيبروفلوكساسين + تايلوزين
    تتراسيكلين + نيومايسين
    ويمكن اعتبار البرامج المتبعة لبعض شركات الأدوية كشركة ايلانكو ( بالموتيل ) حيث يعطى في اليوم 1 – 3 يوم ويعاد مابين 24 – 28 يوم . وكذلك يمكن استعمال اللينكو مايسين + سبكتينومايسين وفيه يستعمل نفس البرنامج السابق . وقد يتسائل البعض ان هذا الدواء مخصص لمعالجة الميكوبلاسما فيكون الرد بأن الجميع يعلم مدى التوافق الهائل بين الميكوبلاسما والأيكولاي لذلك فنحن نحاول القضاء على المرض الأساسي المهيئ لظهوره .


    •التحكم بعمر 23 – 33 يوم :لن اضيف شيئ على ماذكر ولاكن بالأضافة الى المضاد الحيوي المناسب انصح برش عنابر التربية بمطهر مناسب كالفيركون اس بمقدار ( 10 غرام / 1 ليتر) وذلك ثلاث مرات يوميا .

    •التحكم في المراحل الأخيرة من العمر :
    تطبيق فترة السحب من اهم الأمور التي يجب اخذها بالحسبان لذا يتم ايقاف العلاج بالمضادات الحيوية قبل الذبح بفترة 7 – 10 ايام ويكتفى برش المعقم كماورد سابقا .
    نصيحة اخيرة :
    دائما الوقاية خير من العلاج , لذا انصح دائما بعدم الطمع والمبالغة في اعداد التربية ضمن عنبر التربية والألتزام بالعدد المناسب لأن الأزدحام من اهم الأسباب التي تعجل في ظهور الأيكولاي .


    وهده صورة اخر لفرش الارضية لمنع الصيصان من اكل النجارة اثناء التصويم لغرض استهلاك كيس المح







  • #7
    صاحب منتدى عالم الكيمياءبأسراره بحر العلوم is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    657

    المستوى: 38 [?]
    نقاط الخبرة: 1,321,441
    المستوى القادم: 1,460,206

    معدل تقييم المستوى
    100

    افتراضي رد: شرح بالصور لاهم امراض الدواجن

    اهم الادوية المستخدمة فى علاج امراض الدواجن
    هنا ان شاء الله سوف اجمع لكم كل اسماء الادوية المستعملة فى علاج الدواجن ودلك كمعلومة مهمة للمربيين



    عالم الدواجن

    أهم الادوية المستعملة فى الدواجن
    1- مجموعة الامينوبنسلين امبسلين Ampicilin : الامبسلين من مجموعة الامينوبنسلين ذات المدى العلاجي الواسع ولا يتأثر بالحموضة المعوية وعند وصوله للدم فانه يمتص سريعا حتى أنه يصل إلى أعلى معدل له في الدم بعد 1 - 2 ساعة فقط ويتميز بالتأثير الكبير على الميكروباتالايجابية لصبغة جرام وأهمها الميكروب العنقودي والسبحي وكذلك فان له تأثير على الميكروبات السلبية لجرام وأهمها ميكروب القولون الذي ينشط عندما تنخفض مقاومة الطائر نتيجة الإصابة بالأمراض كما أن له تأثير مميز على الميكروب الباستريلا المسبب للكوليرا والهيموفيلاس المسبب للكوريزا والسالمونلا المسببة للإسهال الأبيض والباراتيفود . وكذلك ميكروب الكلوستريديا المسبب للالتهاب المعوي التقرحي والالتهاب المعوي النخري والالتهاب الجلدي الغنغريني .
    ونظرا لأن الامبسلين من مجموعة المضادات القاتلة للبكتريا فلا تعطى في نفس الوقت مع المضادات الحيوية الموقفة لتكاثر البكتريا مثل مجموعة التتراسيكلين والماكرولويد ( الاثرومايسين) ومركبات السلفا .
    الجرعة :200 - 400 جم مادة فعالة / 1000 لتر ماء شرب
    بحيث يتوفر 20 - 30 ملجم مادة فعالة / كجم وزن حي لمدة 3-5 أيام .
    وفي العليقة بمعدل 200 جم مادة فعالة / طن عليقه لمدة أسبوع

    اموكسي سيلين Amoxycillne
    الاموكسي سيلين من مجموعة امينو بنسلين التي تتميز بتأثيرها العلاجي الواسع المدى والذي يغطي الميكروبات الايجابية والسلبية لصبغة الجرام ولها تأثير مميز على ميكروبات السالمونيلا والهيموفيلس وكذلك على البكتيريا ذات الحساسية للبنسلين مثل ميكروبات ستافيلوكوكس ومجموعات الكلوستريديا ومعظم الميكروبات التي تصاحب العدوى الفيروسية والفطرية والاموكسي سيلين من أسرع المضادات الحيوية امتصاصا من الأمعاء ولذلك فان معدله يرتفع بسرعة في الأنسجة الحيوية وسيرم الدم بعد فتره وجيزة من تقديم محلول الدواء..ولذلك فان جرعته العلاجية أقل انخفاضا من الأمبسلين كما يتميز بسرعة إفرازه عن طريق الكلى ...وهو يستعمل أساسا عن طريق مياه الشرب لأن الاموكسي سيلين غير ثابت في العلائق .
    الجرعة: 100-200 جم م.ف /1000لتر مياه شرب
    بحيث يتوفر 10-15 ملجم م.ف /كجم وزن حي .

    2- مجموعة امينو جلوكوسيد Amino glycosides:
    وتأثيرها قاتل لبكتيريا وتؤثر أساسا على البكتيريا السلبية لصبغة الجرام ....ومن أفرادها ستربتومايسين - جنتامايسين-تورباميسين- كانامايسين - فراميسيتين ...وفيما يلي تقديم لأهم أفراد المجموعة :

    استربتومايسين Streptomycin
    قاتل للبكتيريا يؤثر أساسا على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام وخصوصا الميكروبات الثانوية المصاحبة للأمراض الفيروسية التي تهتك الأنسجة السروزيه وتسمح بنمو البكتيريا الثانوية ...وهو يعطى حقنا في العضل ويلاحظ بعد الحقن أن الطيور تفقد اتزانها وترقد على الأرض بعض الوقت وذلك لتأثير استربتومايسين على العصب الثامن كما إن هناك طيورا لا تتحمله ويحدث لها صدمه قاتله عند الحقن ولذلك يفضل عمل اختبار لحساسية الطيور قبل الحقن الجماعي للقطيع وذلك بحقن بعض الطيور بجرعات متزايدة فإذا اطمئن المربي يمكن حقن القطيع كله كما إن من عيوبه بناء عترات مقاومة للاستربتومايسين .
    الجرعة: 50-100 ملجم /كجم وزن حي حقنا في العضل ويمكن زيادتها في الحالات الشديدة.

    النيومايسين :
    يذوب في الماء ويتركز تأثيره على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام ..كما انه مضاد قاتل للبكتيريا ..وهو أفضل المضادات الحيوية التي تعالج الالتهابات المعوية والإسهال ولها تأثير كبير على ميكروب القولون وباقي الميكروبات المعوية نظرا لان النيومايسين لا يمتص من الأمعاء تقريبا وله تأثير كبير على ميكروب السالمونيلا الذي يسبب مرض الإسهال الأبيض والباراتيفود ويقلل من النفوق في الكتاكيت الفاقسة والتي تعرضت للبرد أو عدوى السرة ولذلك فهو من أفضل المضادات الحيوية الواجب تقديمها في الأيام الأولى من عمر الكتاكيت
    الجرعة: 100 -250 جم م.ف/ 100 لتر مياه شرب بحيث يتوفر 10 - 15 ملجم م.ف /كجم وزن حي .

    الجنتامايسين Gentamycin :
    وهي قاتلة للبكتيريا وتؤثر أساسا على الميكروبات السلبية لصبغة جرام مثل ميكروب القولون والسالمونيلا والباستوريلا وأحيانا على الإيجابية لصبغة الجرام مثل الميكروب العنقودي والسبحي ,وهو يعطى للطائر بطريقة الحقن .
    الجرعة : 10 ملجم م.ف / كجم وزن حي ويعطى حقنا في العضل .

    كانامايسين Kanamycin:
    وهو قاتل للبكتيريا ويؤثر على الميكروبات السلبية للجرام مثل ميكروب القولون والسالمونيلا والباستوريلا , وهو يعطى عن طريق الحقن, ويمتص بسرعة ويصل إلى أعلى مستوى له في الدم بعد ساعة واحدة , كما أنه يفرز عن طريق الكلى بعد فترة قصيرة نسبياَ.





  • #8
    صاحب منتدى عالم الكيمياءبأسراره بحر العلوم is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    657

    المستوى: 38 [?]
    نقاط الخبرة: 1,321,441
    المستوى القادم: 1,460,206

    معدل تقييم المستوى
    100

    افتراضي رد: شرح بالصور لاهم امراض الدواجن

    الجرعة: 5 - 15 ملجم م.ف/ كجم وزن حي ويعطى حقنا في العضل.

    3- مجموعة امينوسيكليتون Amino cyclitol :
    ومنها سبيكتينومايسين - ابرامايسين وفيما يلي تقديم لأحد أفراد المجموعة وهو سبكتينومايسين .

    سبيكتينومايسين Spectinomycin :
    وهو موقف لنمو البكتيريا ويؤثر أساسا على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام وعلى الميكوبلازما , وهو يمتص ببطء من الأمعاء ,كما أن له تأثير مضاعف مع اللينكومايسين على الميكوبلازما ومع الأرثرومايسين ضد الكورايزا والباستوريلا ومع الكلورم فنيكول ضد ميكروب القولون والسالمونيلا .
    الجرعة : 50-200 جم م.ف / 1000 لتر بحيث يتوفر للطائر 10 -40 ملجم م.ف/كجم وزن حي وفي العليقة بمعدل 100 - 400 جم م.ف/طن .

    4- مجموعة ماكرولويد Mecroloide :
    وهي تؤثر أساسا على الجهاز التنفسي وهي موقفة لتكاثر البكتيريا , ومنها ارثرومايسين - اولياندومايسين - سبيرامايسين - تايلوزين , وفيما يلي تقديم لأهم أفراد المجموعة :

    إرثرومايسين Erythromycin :
    ويستعمل في الوقاية والعلاج للأمراض التنفسية مثل الكوريزا والتهاب الحنجرة والقصبة الهوائية وعدوى الأكياس الهوائية وله تأثير شديد على ميكروب المايكوبلازما وعلى العدوى الثانوية المصاحبة للأمراض التنفسية المزمنة CRG وله تأثير شامل على باقي الأجهزة الحيوية بالجسم بخلاف الجهاز التنفسي ولذلك يستعمل كذلك في حالات الإصابة بالأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي البولي والتناسلي.
    الجرعة : 200 -300 جم م.ف /1000 لتر بحيث يتوفر 10 - 20 ملجم م.ف /كجم وزن حي , ويمكن إضافته للعليقة بمعدل 250 -500 جم م.ف/طن.

    كيتاساميسين Kitassamycin :
    يتميز بالتأثير على الميكوبلازما علاوة على بعض الميكروبات الإيجابية لصبغة الجرام ( جرام+) ولكن تأثيره ضعيف على الميكروبات السلبية للجرام (جرام-) وتأثيره العلاجي أفضل عند إعطائه في مياه الشرب عن الاستعمال عن طريق العليقة, ويمتص المستحضر سريعاَ من الأمعاء ويصل إلى أعلى مستوى له في الدم بعد ساعة واحدة من أعطاء الدواء , ويتوزع بسرعة إلى الأجهزة الحيوية بالجسم ولكن التركيز الأكثر يكون في الرئة .
    الجرعة : 500 جم م.ف/1000 لتر , أو 50 ملجم م.ف/كجم وزن حي .

    تايلوزين Tylosin :
    التايلوزين يمتص سريعاَ من الأمعاء , وله تخصص وقائي وعلاجي للمايكوبلازما (مضاد مايكوبلازما) علاوة على تأثيره على الكلايميديا والركتسيا وعدوى الميكروبات السبحية , ولا يتعارض استعماله مع استعمال مضادات الكوكسيديا من مجموعة الأيونوفور مثل التيامولين وهو من مجموعة المضادات الموقفة لنمو المايكروبات وهو لا يتوافق مع مجموعة الأمينوجلوكوسيد ولذلك يوصى بعد استعمال النيومايسين والجنتامايسين عند استعمال التايلوزين , وهو يستعمل في الدواجن للعلاج والوقاية من المايكوبلازما المسببة للمرض التنفسي المزمن CRD ومرض التهابات الجيوب الأنفية المعدي Infectious sinusitis ومرض التهاب الأغشية الزلالية للمفاصل في الرومي والدجاج Infectious Synovitis.
    الجرعة : 500 جم م.ف /1000 لتر بحيث يتوفر 50 ملجم م.ف/كجم وزن حي.

    5- مجموعة لنكوساميد Lincosamides :
    ومنها لنكومايسين - كلينداميسين وفي ما يلي تقديم لصنف لنكومايسين :

    اللينكومايسين Lincomycin :
    وهو موقف لنمو البكتيريا وهو يؤثر أساسا على الميكروبات الإيجابية لصبغة الجرام مثل الميكروب السبحي والعنقودي , كما أن له تأثير على الميكوبلازما , ويستعمل مع مستحضر سبكتينومايسين والارثرومايسين لمضاعفة التأثير على المايكوبلازما كما أن له تأثير على الميكروبات اللاهوائية المسببة للالتهاب المعوي التقرحي .
    الجرعة : 200 جم م.ف/1000لتر أو 5-15ملجم م.ف/كجم وزن حي.

    6- مجموعة التتراسيكلين Tetracyclines :
    وهي موقفة لتكاثر البكتيريا ولها تأثير واسع المدى ومنها اوكسي تتراسيكلين - كلورتتراسيكلين - دوكسي سيكلين , وفيما يلي تقديم لهذه المجموعة :

    اوكسي تتراسيكلين Oxytetracycline :
    الأوكسي تتراسكلين من مجموعة التتراسيكلين وهو مضاد واسع المدى موقف لتكاثر البكتيريا يؤثر على الميكروبات , الإيجابية والسلبية لصبغة الجرام علاوة على تأثيره على الميكوبلازما , ولذلك فهو شامل التأثير حيث يستعمل في علاج الأمراض التنفسية والمعوية والعضوية مثل عدوى ميكروب القولون والسالمونيلا والكوليرا والكوريزا والمرض التنفسي المزمن والكلستريديا , كما أنه يستعمل في علاج ووقاية الكتاكيت الفاقسة من عدوى السره ويقلل من أثر الميكروبات الانتهازية التي تزداد ضراوتها إذا تعرضت الطيور للبرد أو إجهاد النقل والتحصين , والأوكسي تتراسيكلين يذوب جيداَ في الماء ولكن امتصاصه من الأمعاء يكون بنسبة 50% فقط نتيجة لتأثره بالأملاح المتواجدة في العليقة وأهمها الكالسيوم والحديد والمغنيسيوم والألمنيوم والصوديوم وهي الأملاح ذات الشق الأيوني , ولذلك تقوم بعض الشركات المنتجة بإضافة بعض الأحماض للإقلال من تأثير هذه الأملاح ولزيادة الامتصاص من الأمعاء .
    الجرعة : 200-500 جم م.ف/1000 لتر بحيث يتوفر 20-4- ملجم م.ف/كجم وزن حي لمدة 3-5 أيام ويضاف للعليقة بمعدل 5000-1000 جم م.ف/ طن لمدة 5-10 أيام .

    كلورتتراسيكلين Chlortetracycline :
    مضاد حيوي موقف لنمو البكتيريا واسع المدى يؤثر على الميكروبات الإيجابية والسلبية لصبغة الجرام , وهو شامل التأثير ولكن تأثيره الأساسي على الميكروبات المعوية ولذلك فأن له تأثير مميز على مرض الكوليرا والسالمونيلا والكليستريديا وميكروب القولون , كما أنه يستخدم في علاج الحالات المجهدة للطائر مثل البرد والنقل والتحصين التي تزيد من ضراوة الميكروبات الانتهازية , وهو مثل الأوكسي تتراسيكلين يتأثر امتصاصه من الأمعاء بالأملاح المتواجدة في العليقة , ولكن نظرا لأن الكلورتتراسيكلين يستعمل في علاج الأمراض المعوية أساسا فإنه لا يتأثر بظاهرة عدم الامتصاص من الأمعاء لأن تأثيره يكون مباشرا على الميكروبات المعوية.
    الجرعة : 200-400جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر 20-30ملجم م.ف /كجم وزن حي لمدة 3-5 أيام وفي العلائق 500-800 جم م.ف/طن لمدة 5-10 أيام .

    دوكسي سيكلين Doxycycline :
    وهذا المضاد من مجموعة التتراسيكلين ولكنه يعتبر أعلاها كفاءة , لأنه يمتص بسهولة من الأمعاء ولا يتأثر بأملاح العليقة مثل باقي مجموعة التتراسيكلين ولذلك فأن تأثيره مضاعف , ويصل إلى أعلى مستوى له في سيرم الدم (المصل) بعد فترة وجيزة من تناول العقار , ويبقى مدة طويلة في أنسجة الجسم لأن فترة لأن إفرازه بطيء من الدم عن طريق الكلى , والدوكسي سيكلين له ميل كبير للتأثير على أنسجة الرئة والجهاز التنفسي , ولذلك فأنه من أكثر المضادات الحيوية استعمالا لعلاج الأمراض التنفسية وخصوصا الميكوبلازما والمرض التنفسي المزمن CRD وله تأثير واسع على البكتيريا الإيجابية والسلبية لصبغة الجرام مثل ميكروب السالمونيلا والباستوريلا وميكروب القولون وباقي الميكروبات المعوية وكذلك الميكروب العنقودي و السبحي وعض أنواع الكلوستريديا وعدوى البروتوزوا , وله تأثير كبير على ميكروبات البروسيلا والشيجللا واليارسينيا واكتينوميسيس .
    الجرعة : 100-300جم م.ف/ 1000لتر بحيث يتوفر 10-30ملجم م.ف/كجم وزن حي لمدة 3-7 أيام .

    7- مجموعة كينولون Quinolones :
    ولها 3 أجيال :
    I) الجيل الأول : حامض النالدكسيك - حامض اوكسولينك.
    II) الجيل الثاني : الفلومكوين .
    III) الجيل الثالث : الفلوكسينات مثل انروفلوكساسين - نورفلوكساسين - سبروفلوكساسين أو فلوكساسين ...
    وفيما يلي تقديم لأهم أفراد هذه المجموعة :

    نالدكسيك اسيد Nalidixic acid :
    وهو من الجيل الأول لمجموعة الكينولون وهو قاتل للبكتيريا ويؤثر على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام فقط وأهمها ميكروبات القولون السالمونيلا والباستوريلا .
    الجرعة : 200جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر 10 ملجم م.ف/كجم وزن حي ويمكن أضافته للعليقة بمعدل 100-400جم م.ف/طن .

    الفلومكوين Flumequine :
    الفلومكوين من الجيل الثاني لمجموعة الكينولون وهو قاتل للميكروبات , وهو يؤثر أساسا على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام وأهمها ميكروبات القولون والسالمونيلا والباستوريلا و الهيموفيلس والسودوموناس .. وهو متوافق مع الكولستين ويزيد كل منها فعالية الآخر وخصوصا في علاج المشاكل المعوية ولكنه متضاد مع مجموعة التتراسيكلين .
    الجرعة :200جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر للطائر 5-12 ملجم م.ف/كجم وزن حي ويمكن أن يضاف للعلائق بمعدل 400جم م.ف/طن .

    الفلوكسيناتNorfloxacin - Danafloxacin - Enrofloxacin - Ciprofloxacin - Ofloxacin. :
    هي مستحضرات من الجيل الثالث من مجموعة الكينولون القاتلة للبكتيريا , حيث أن ليها القدرة على اختراق جدران الخلية البكتيرية والتدخل في الحامض النووي للبكتيريا , ويؤدي بذلك إلى هلاكها وهي تمتص من الأمعاء وتسرى في مجرى الدم لتصل إلى الخلايا المصابة بسرعة كبيرة جدا حتى أنها تصل إلى أعلى مستوى لها في الدم بعد1-2ساعة من إعطائها في ماء الشرب , وبالتالي فإن تركيزها في الأنسجة المصابة يكون مرتفعا وكافيا لهلاك الميكروبات المهاجمة .. ومجموعة الفلوكسينات من مجموعة المضادات القاتلة للبكتيريا فلا تعطى مع مضادات موقفة لتكاثر البكتيريا مثل مجموعة التتراسيكلين والأرثرومايسين ومركبات السلفا .
    وتستعمل لعلاج الأمراض التنفسية والمعوية , علاوة على الأمراض التي تصيب الجهاز البولي والتناسلي حيث أن له تأثير قاتل على معظم البكتيريا وأهمها ميكروب القولون والسالمونيلا والباستوريلا المسببة لمرض الكوليرا في الدواجن و التسمم الدموي في الأرانب و الحيوانات الحقلية , كما أن لها تأثير نوعي على ميكروب المايكوبلازما المسبب الأساسي للمرض التنفسي المزمن CRD وكذلك على ميكروب الهيموفيلس المسبب لمرض الكوريزا .
    الجرعة : 100جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر 8-12ملجم م.ف/كجم وزن حي .

    8- مجموعة الفيومورات Fumerates :
    مثل تيامولين وفيما يلي تقديم لهذا المستحضر :

    التيامولين Tiamalin :
    وهو موقف لنمو الميكروبات وهو يؤثر أساسا على المايكوبلازما وبعض الميكروبات الإيجابية لصبغة الجرام وكذلك بعض الميكروبات اللاهوائية , وهو عالي الامتصاص من الأمعاء ويصل إلى أعلى مستوى له في الدم بعد ساعتين , ويجب استعمال المستحضر في ظرف بضعة ساعات من إذابته في الماء , ويجب عدم استعماله حينما تكون العليقة بها مضاد كوكسيديا من نوع الايونوفور لأنه يحدث حالات تسممية .
    الجرعة: 250جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر 20-40ملجم م.ف/كجم وزن حي ويمكن استعماله في العليقة بمعدل 30-60جم م.ف/طن لمدة أسبوعين للوقاية من المايكوبلازم.



  • #9
    صاحب منتدى عالم الكيمياءبأسراره بحر العلوم is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    657

    المستوى: 38 [?]
    نقاط الخبرة: 1,321,441
    المستوى القادم: 1,460,206

    معدل تقييم المستوى
    100

    افتراضي رد: شرح بالصور لاهم امراض الدواجن

    9- مجموعة الفيوران Furans :
    ومنها الفيورازوليدون والفيورالتادون والنيتروفيورانتوين , وهي موقفة لنمو البكتيريا , والفيورازوليدون لا يمتص من الأمعاء ولكن باقي المجموعة تمتص جيدا , ويؤثر أساسا على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام وأهمها السالمونيلا وميكروب القولون وباقي الميكروبات المعوية كما أن له تأثير على طفيل الكوكسيديا .
    الجرعة : يضاف الفيورازوليدون إلى العليقة بمعدل 100-400جم م.ف/ طن حيث يتوفر 10-20ملجم م.ف/كجم وزن حي ,,, أما الفيورالتادون الذي يذوب بالماء فيعطى بمعدل 100-200جم م.ف/1000لتر ليتوفر 10-20ملجم م.ف/كجم وزن حي.

    10- مجموعة البولي بيبتد Polypeptides :
    ومنها بولي مكسين B - أو بولي مكسين E (الكولستين ) وفيما يلي تقديم لصنف الكولستين .
    الكولستين Colistin :

    وهي من مجموعة البولي بيبتد القاتلة للبكتيريا والتي تتميز بأن تأثيرها يتركز على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام (جرام-) فقط , كما يتميز الكولستين بضعف امتصاصه من الأمعاء ( مثل الفيورازوليدون والنيومايسين ) ,ولذلك فإن تأثيره يتعاظم على مجموعة البكتيريا المعوية و أهمها بكتيريا القولون و السالمونيلا ويعطي نتائج سريعة في حالات الإسهال التي تسببها هذه المجموعة من البكتيريا , وكل ملجم من المادة الفعالة (م.ف)تحتوي على 20000وحده دولية ( I.U. ).
    الجرعة : 50 - 100ألف وحده دولية /كجم وزن حي أو 500-800ألف وحده دولية/1000لتر لمدة 3-5 أيام وفي العليقة تضاف بمعدل 1600مليون وحدة دولية/طن .

    11- مجموعة الكلورام فينكول :
    ومنها الكلورام فنيكول والثيامفينكول وفيما يلي تقديم لصنف الكلورام فينكول .

    الكلورم فينكول Chloramphenicol :
    وهو موقف للنمو البكتيري ويمتص بسرعة من الأمعاء ليصل إلى أعلى مستوى له في الدم بعد ساعتين ولذلك فهو يستعمل في الحالات التي تتطلب علاجا سريعا.. ويؤخذ في الاعتبار أن الكلورم فينكول يؤثر على كريات الدم الحمراء وعلى نخاع العظام ويؤدي إلى حالة أنيميا ولذلك أوقف استعماله في كثير من البلدان .
    الجرعة : 300جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر للطائر 20-40 ملجم م.ف/كجم وزن حي.

    12- - مجموعة الباستراسين Bacitracin :
    ومنها الزنك باستراسين وفيما يلي تقديم لهذا الصنف .

    الزنك باستراسين Zinc Bacitracin :

    وهو قاتل للبكتيريا ويتميز بعد امتصاصه من الأمعاء وعدم تكوين مناعة ضده , وهو يشبه البنسلين حيث يؤثر أساسا على الميكروبات الإيجابية لصبغة الجرام مثل الميكروبات العنقودية والسبحية وكذلك ميكروب الكلوستريديوم والاسبيروكيتا ولكنه لا يؤثر على الميكروبات السلبية لصبغة الجرام , ونظرا لأن الزنك باسترايسين لا يستعمل في أدوية الإنسان والحيوان ونظرا لعدم امتصاصه وعدم تكوين مناعة ضده فإنه يستخدم كمنشط للنمو بمعدل 5-50جم م.ف/طن.

    13- مجموعة السلفوناميد Sulphonamides :
    وينقسم إلى :

    A. السلفا ذات التأثير العام على أجهزة الجسم الحيوية مثل السلفاديميدين - السلفاثيازول - السلفاديازين - السلفادوكسين .
    B. السلفا ذات التأثير النوعي على أمعاء الطائر ومنها جوانيدين - السلفا اسيت اميد والسلفاكين اوكسالين.
    C. السلفا ذات التأثير الموضعي مثل السلفا اسيت اميد صوديوم .
    كما أن مجموعة السلفا يتم تقويت فعاليتها مع الإقلال من تأثيرها على الجسم بالآتي : راي ميثنوبريم - بايري ميثامين - ديافريدين .

    وفيما يلي تقديم لأهم أفرادها الشائعة الاستعمال وهي السلفا ديميدين والسلفاكين اوكسلين

    السلفاديميدين Sulphadimidine :
    وتسمى كذلك سلفا ميزاثين وهي من أفراد مجموعة السلفا التي لها تأثير عام على أجهزة الجسم الحيوية , وهي موقفة لنمو البكتيريا وتؤثر على الميكروبات الإيجابية و السلبية لصبغة الجرام وخصوصا ميكروب الباستوريلا كما أنها تعالج الكوكسيديا .
    وتعطى السلفاديميدين ( سلفا ميزاثين ) إما عن طريق مياه الشرب أو في العليقة أو الحقن بتركيزات 33% واستعماله في الحقن يكون للحالات المطلوب لها نتيجة سريعة للعلاج أو للحالات التي لم تستجب للأدوية الأخرى.
    الجرعة : 500-1000جم م.ف/1000لتر بحيث يتوفر للطائر 50-70ملجم م.ف/كجم وزن حي ,,, أو تعطى في العليقة بمعدل 500-1000جم م.ف/ طن ,,, أو حقنا بمعدل 33ملجم م.ف/كجم وزن حي.

    سلفاكين أوكسالين :
    السلفاكين اوكسالين من مجموعة السلفا التي تعمل على إيقاف نمو البكتيريا وذلك بإيقاف تكوين حامض الفوليك (من حامض بارا امينوبنزويك PABA ) وكذلك إيقاف تمثيل النيكوتين اميد في الخلية الميكروبية والطفيلية ,,, ولذلك فإنه أفضل علاج للميكروبات التي تصيب الأمعاء وأهمها مرض الكوليرا والكوكسيديا وعدوى الكلستريديا , ونظرا لأن مركبات السلفا تترسب عند إفرازها في الكلى فإنه يجب أن تراعى الجرعة العلاجية ولا يسمح بزيادتها , ولذلك فأن السلفاكين أوكسلين تستعمل للعلاج بالاشتراك مع الأمبروليوم أو البايري ميثامين أو الدايافريدين لمضاعفة كفاءة السلفاكين أوكسلين عدة أضعاف , ويمكن بذلك خفض الجرعة وبالتالي خفض التأثير الضار على الكلى وفي نفس الوقت تتضاعف الكفاءة العلاجية.
    الجرعة : 300-500جم م.ف/1000لتر مياه شرب بحيث يتوفر 40-60 ملجم م.ف/كجم وزن حي ,,, لمدة 3-5 أيام ويضاف في العليقة بمعدل 500جم م.ف/طن لمدة 3-5 أيام.

    ثانيا: طاردات الديدان Anthelmintics :
    الديدان تتطفل على الحيوانات الحقلية بصورة أكثر من الديدان التي تتطفل على الدواجن ولذلك فإن معظم الأدوية الطاردة للديدان توجه أساسا لعلاج هذه الحيوانات أكثر من استعمالها في علاج الدواجن, وسوف نستعرض مجموعات طاردات الديدان مع التركيز على المستعمل في علاج الدواجن :

    1- مجموعة بنزاميدازول Benzimidazoles :
    وهي تؤثر على الديدان الإسطوانية والشريطية والمثقبات Nematodes , Cestodes , Trematodes وتمتاز هذه المجموعة بأنها تؤثر على الطور البالغ وغير البالغ كما أن بعض أفرادها ( Membendazole ) له تأثير على الديدان الشريطية وكذلك فأن مستحضر ( Albendazole ) له تأثير على الديدان الكبدية Liver flukes ومن أفراد هذه المجموعة :
    Albendazole , Cambendazole , Fenbendazole , Flubendazole , Luxabendazole , Membendazole ,Oxfendazole, Oxibendazole, Parbendazole, Thiabendazole, Triclabendazol.

    2- مجموعة Imidazothiazole :
    وأهم أفراده الليفاميزول Levamisole , الذي يؤثر على الديدان الأسطوانية في جميع أطوارها سواء اليرقات أو الطور البالغ وهو يستعمل في الدواجن مثلما يستعمل للحيوانات الحقلية وقد وجد أن له فاعلية في تقوية المناعة حتى أنه يستعمل لهذا الغرض , والجرعة في الدواجن هو 25-30ملجم م.ف/ كجم وزن حي .

    3- الماكرولويد Macrolides :
    وهي مضادات حيوية تنتج من فطر Actinomycete ولها تأثير على الديدان الداخلية والطفيليات الخارجية والجرعة العلاجية منخفضة جدا حيث تحسب بالمايكرو جرام وليست بالمليجرام , وهذه الأدوية يمكن أعطائها عن طريق الفم أو بالحقن , وأهم أفرادها افرمكتين Avermectin وهو ينتج من فطر Streptomyces Avermitilis وتسمى لذلك Avermectin or abamectin ولكن هناك نوع يعتبر شبه مصنع وهو مستحضر ايفرمكتين Ivermectin وهو أوسعهم أنتشارا لأنه يؤثر على الديدان الكبدية التي ( لا تؤثر عليها بعض أفراد المجموعة) علاوة على أنه له تأثير الديدان الشريطية والأسطوانية في جميع أطوارها البالغة واليرقات حتى أنه يكفي العلاج بجرعة واحدة لمقاومة الطفيليات الداخلية في جميع أطوارها بدون الحاجة ألى تكرار العلاج إنتظارا لبلوغ اليرقات وهو سريع الأمتصاص ويصل إلى الجهاز الدوري بسرعة ويصل إلى الشعيرات الدموية المغذية للجلد لذلك فإن له تأثير قاتل على الطفيليات الخارجية التي تتطفل على جلد الحيوانات وتمتص دمائها المحتوى على أيفرمكتين . والأيفرمكتين يبقى مدة طويلة في الجسم ولذلك فإن فترة الأنسحاب طويلة (21 يوم).

    4- مجموعة Salicylanilides :
    وأهم أفرادها النيكلوساميد Niclosamide وله تأثير طارد للديدان الشريطية والمثقبات وكذلك رافوكسانيد Rafoxanide الذي يؤثر على الديدان الكبدية (الفاشيولا) في جميع أطوارها سواء اليرقات أو الديدان .

    5- مجموعة Substituted Phenols :
    قديما كانت بعض مجموعة الفينول تعالج الديدان الكبدية والديدان الشريطية مثل هكساكلوروفين Hexachorophene ولكن أستعمالها كانت لها مخاطر سمية ولذلك إستحداث هذه المجموعة المستبدلة للفينولات لتكون أقل سمية عند علاج الديدان الكبدية أو الديدان الشريطية وأهم هذه المجموعة هي Dichlorophan , Diamphenothide ,Nitroxynil

    6- مجموعة السلفوناميد Sulphonamides :
    يستعمل بعض أفراد مجموعة السلفوناميد مثل مستحضر Clorsulon في علاج الديدان المفلطحة البالغة فقط وليست لها أستعمالات في الدواجن .

    7- مجموعة Organo-phosphates :
    وهي تستعمل كمبيدات حشرية ولكنها تستعمل أحيانا كمبيد للديدان الأسطوانية حيث أنها توقف عمل ( اسيتيل كولين استريز ) للدوده مما يؤدي ألى شللها ونفوقها ولكن عيبها أنها تؤثر كذلك على (الكولين استريز ) الخاص بالعائل ولذلك فإن حد السمية مرتفع , ولذلك توقف أستعمالها في الحيوانات المجترة وأن كان يمكن إستعمالها في الكلاب والقطط ومن أفردها ..Haloxon , Dichlorvos , Trichlorphon .

    8- الببرازين Piperazines:
    يستعمل الببرازين كطارد للديدان الأسطوانية في الحيوانات والدواجن لأنه يتمتع بأمان كامل عند الأستعمال وهو يؤثر على الطور البالغ فقط حيث يعمل على شلها وتعمل الأمعاء على طردها مع المخلفات , ونظرا لعدم تأثيرها على اليرقات أو الديدان الغير بالغة فإنه يلزم تكرار العلاج بعد 4-8 أسابيع حتى يتم بلوغ الأطوار الصغيرة فيتم التخلص منها بالجرعة التالية من الببرايزين والجرعة بالنسبة للدواجن هي 150-250 ملجم م.ف/كجم وزن حي في مياه الشرب أو 3-5 كجم في الطن .

    9- طاردات ديدان غير مصنفة :
    وهي الفينوثيازين و البوناميدين وهي اقدم طاردات الديدان , ولم تعد تستعمل حاليا نظرا لأن الجرعات العلاجية عالية جداً , فمثلا جرعة الفينوثيازين 60 جم م.ف/كجم بالمقارنة بجرعة الأيفرمكتين وهي 0.2 ملجم/كجم.




  •  

     

    معلومات الموضوع

    الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

    الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

       

    المواضيع المتشابهه

    1. حلقات (امراض الامة)للشيخ محمد حسان
      بواسطة مسلم2008 في المنتدى بث فضائى
      مشاركات: 5
      آخر مشاركة: 04-28-2011, 07:00 PM
    2. امراض الجلد في الشتاء وعلاجها
      بواسطة دقه قلب في المنتدى الصحة تاج
      مشاركات: 4
      آخر مشاركة: 04-28-2011, 04:07 PM
    3. بحث عن امراض الدواجن
      بواسطة بحر العلوم في المنتدى الابحاث العلمية
      مشاركات: 4
      آخر مشاركة: 01-20-2011, 03:31 PM
    4. ارتفاع سعر الدواجن البيضاء إلى 13 جنيها للكيلو
      بواسطة أ / محمد ابراهيم في المنتدى الصحف اليوميه
      مشاركات: 2
      آخر مشاركة: 01-11-2011, 12:28 PM
    5. وزير الزراعة: تعويض المضارين من مربى الدواجن
      بواسطة سمير الجابرى في المنتدى الصحف اليوميه
      مشاركات: 2
      آخر مشاركة: 08-31-2009, 10:53 AM

    الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

    مواقع النشر (المفضلة)

    مواقع النشر (المفضلة)

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    Facebook Comments by: kalhed_mazika - شبكه و منتديات مزيكا دلع